الرئيسية / الأخبار / موريتانيا: أزمة مالية وإدارية تهدد شركة المياه

موريتانيا: أزمة مالية وإدارية تهدد شركة المياه

موريتانيا: أزمة مالية وإدارية تهدد شركة المياه
موريتانيا: أزمة مالية وإدارية تهدد شركة المياه

منقول بتصرف ـ قالت مصادر خاصة إن أزمة كبيرة  تعيشها الشركة الوطنية للماء “SNDE” تهدد مستقبل الشركة وقد تعصف بإدارتها العامة.

ويتعلق الأمر بأمور منها نقص تعويضات الأطرحيث أنه يوجد في نظام ترتيبهم للحصول على علاوات ودرجات، وقررت الإدارة أن تعيد كل منهم في الدرجة العليا للدرجة السفلى لأنها عاجزة عن دفع التعويضات المترتبة على تلك الترقية، وهو أمر خطير للغاية حسب المصدر.

وهدد بعض المديرين ورؤساء المصالح بالطعن في القرار والتحرك لأجل عدم تطبيقه، لكن ثمة مخاوف تحوم حول إمكانية استثناء هؤلاء من القرار وتطبيقه على العمال العاديين الذين ليست لديهم إمكانيات الطعن ولا التشكيك في قرارت الإدارة العامة للشركة.

نهب ممنهج ،وتبييض أموال بطرق حرفية

من جهة أخرى تعيش الشركة حالة من النهب الممنهج حيث تستثمر أموالا طائلة في ثلاث مشاريع هي في غنى عنها كما أن أعمال هذه المشاريع تقوم به مصالح داخل الشركة وبالتالي هي مجرد عناوين لتبييض الأموال.

الإنفاق على الصيانة رغم وجود إدارة خاصة بها

يتعلق الامر بإنفاق عشرات الملايين على مشروع لصيانة الأجهزة، والشركة بها إدارة للمعلوماتية تقوم بمهمة الصيانة ما يعني أن مشروع الصيانة مجرد وسيلة نهب.

محاربة “فئران وهمية”

كما أن الإدارة استحدثت مشروعا آخر لمحاربة الفئرانتنفق عليه عشرات الملايين وتقول مصادر من داخل الإدارة أنه لا وجود لفئران في الشركة ما يعني أيضا النهب بطريقة أخرى.

تجهيزات على تجهيزات واختفاء بعضها

ثالث الامور التي تتهم مصادرنا إدارة شركة الماء بالتورط فيها وإنفاق الأموال عليها هو طلب تجهيزات ومحتويات من الخارج هي في الأصل موجودة في مخازن الشركة، وهذه الطلبات الجديدة أيضا لا تسلم للمسؤولين عن الخزانة.

لا جديد بخصوص الانضباط في أماكن العمل

كما أن مشروع “بصمة” والذي أنفقت عليه إدارة الشركة الكثير من الأموال بهدف ضبط حضور العمال، ومنع تسرب الكثير منهم لم يفلح في الأمر ومن كانوا غير منضبطين في الحضور لا زالوا كذلك.

وأوضح المصدر أن مشروع “بصمة” لم يساعد في ضبط تواجد العمال في أماكنهم بل إنه ظل وسيلة لإحضار بعض من العمال وغالبيتهم منضبطة في الاصل وتواظب على عملها وفق المصدر الذي نقل الخبر للوئام.

تقاطع المشاريع مع عمل إدارات ومصالح بها عمال مكتتبون ويتقاضون رواتب بشكل رسمي وصفته بأنه مجرد نهب ممنهج ومحاولة للاستحواذ على أموال الشركة إذ تنفذ الأعمال والمهام من طرف العمال المختصين، وتسجل الإدارة نفقات الأعمال ضمن المشاريع الخاصة بتنفيذ المهام المعنية.

أزمة وتذمر

وأبدى المصدر عدم ارتياح عمال الشركة للوضع الحالي، مشيرا إلى أن أزمة خانقة تهدد مستقبل الشركة رغم ان حياة المواطنين متعلقة بها لدرجة كبيرة فهي المسؤول الوحيد المعني بتزويد الكل بالمياه الصالحة للشرب.

وقد تحدث مصادر عن حجب التعويضات التي تمنح للعمال تعويضا عن كل مهمة حيث لم تعد الشركة قادرة على دفعها، وفق ما نلقه المصدر عن مصدر آخر من داخل إدارة المالية بوزارة المالية.

المصدر/  الوئام

شاهد أيضاً

موريتانيا: جديد الحالة الوبائية لفيروس كورونا

موريتانيا: جديد الحالة الوبائية لفيروس كورونا

اليوم الجديد/ في نشرتها اليومية لوباء كورونا أصدرت وزارة الصحة الموريتانية مساء اليوم أنها سجلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *