الرئيسية / الأخبار / مثير..جيش المغرب يستنفر,,هل هي بداية الحرب؟

مثير..جيش المغرب يستنفر,,هل هي بداية الحرب؟

اليوم الجديد – أكدت منابر إعلامية مغربية الخميس ، أن قيادة الجيش الملكي المغربي ألغت إجازات الضباط وأمرت على الفور بنشر فرق جديدة للمشاة على طول الشريط الحدودي الصحراوي القريب من حدود موريتانيا الشمالية .

وحسب المصادر تأتي حالة الاستنفار العسكري في المغرب، تزامنا مع  التصريحات الأخيرة لزعيم البوليساريو، إبراهيم غالي، التى أخذتها الرباط مأخذ الجد .

وهدد زعيم البوليساريو يوم الجمعة الماضي ، بالعودة إلى الحرب مع المغرب، ورفض إحجام شباب المناطق الخاضعة لسيطرة جبهته عن الالتحاق بالجيش معلنا العودة إلى التجنيد الإجباري.

ورفض إبراهيم غالي، في كلمة له نشرت له على مواقع التواصل الاجتماعي “إحجام شباب مخيمات تندوف عن التطوع للانضمام للقوات العسكرية التابعة لجبهة البوليساريو”.

وشدد خلال اجتماع مع عدد من قادة الجبهة الانفصالية على “ضرورة العمل على دفعهم للتطوع استعدادا للمواجهة العسكرية الحتمية مع المغرب”.

وأكد إبراهيم غالي “ضرورة الاستعداد للحرب القادمة من خلال فرض الخدمة العسكرية الإجبارية داخل المخيمات، فلم يعد التطوع كافيا، ونحن في حرب تحريرية والعود لا يريد الاستسلام، هذا يجبرنا على اتخذ إجراءات جذرية”.

وأضاف أن “الحرب مع المغرب محطة إجبارية، أين ومتى وكيف؟ هذا هو الباقي، هذه المحطة (الحرب) قطعا إنها إجبارية، ولا يجب أن يشعر أي شخص بأنه غير معني بها، هذه المحطة لا مفر منها”.

وقال إبراهيم غالي، إن “المغرب يواصل تعنته بدعم من قوى عظمى في إشارة منه إلى فرنسا، وهذا ما يظهر من خلال الأمم المتحدة ومبعوثيها المتلاحقين، كل مرة يستقيل مبعوث لسبب أو لآخر، وهو ما يظهر أن العملية لا تسير في الطريق الصحيح”.

شاهد أيضاً

مقدمي خدمة التعليم…على الوزارة أن تنتهي من اللف والدوران

مقدمي خدمة التعليم…على الوزارة أن تنتهي من اللف والدوران

اليوم الجديد/ أصدر مقدمي خدمة التعليم بيانا طالبوا فيه وزارة التهذيب الطني بشرح الخطة التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *