الرئيسية / الأخبار / موريتانيا: سيدة تنجو من فخ عصابة خططت لاغتصابها (تفاصيل)

موريتانيا: سيدة تنجو من فخ عصابة خططت لاغتصابها (تفاصيل)

موريتانيا: سيدة تنجو من فخ عصابة خططت لاغتصابها (تفاصيل)
موريتانيا: سيدة تنجو من فخ عصابة خططت لاغتصابها (تفاصيل)

اليوم الجديد/ باعجوبة نجت سيدة في عقدها الرابع من فخ عصابة خطيرة تتكون من ثلاثة اشخاص كانت تخطط لاغتصابها وسلبها مبلغا كبيرا سحبته من احدى الصرافات بسوق العاصمة المركزي حسب شهود عيان
خرجت السيدة مسرعة من السوق قبل لحظات من غروب الشمس وهي تحمل حقيبة يدوية وفي يمناها بعض الاغراض النسائية التي اشترت لتوها ثم وقفت على حافة الشارع وسط زحمة خانقة تبحث عن سيارة اجرة تقلها نحو مقاطعة تيارت قبل ان تتوقف سيارة من نوع “كورلا طاش” امامها ويعرض عليها سائقها الشاب ايصالها وانقاذها من زحمة وتزاحم الركاب وقت الغروب فلم تتردد المسكينة وركبت ظنا منها بان المقاعدة الخلفية خاوية وان الشابان اردا انقاذها من الزحمة لتتفاجئ بزميلهم الثالث في المقاعد الخلفية المظللة فالفت عليه التحية ولم يجب فاخبرها السائق بانه يعاني من الام الاسنان منذ ايام وبالتالي وضع اللثام فاقتنعت وانطلقوا بسرعة غير معتادة فبدأ الشك يتسلل الى المسكينة لما لاحظت ان السائق احكم اغلاق السيارة وبعد لحظات اخبرها بانه سيمر عبر المطار تفاديا للزحمة فرفضت وطلبت منه انزالها لكنه رفض وتظاهر بانه منشغل في الحديث مع زميله فكررت الطلب وبعد ان تضح لعا انه مصر على العبور من المطار القديم بدات في التخطيط لحيلة تهرب من قبضتهم فاشارت الى السائق بانها تعاني من ضيق في التنفس وهي تضرب صدرها شاخصة في سقف السيارة قبل ان تتظاهر بانها اغمي عليها وسقطت على المقعد ثم كررت الشهادة فارتبك الشبان وقال الخلفي منهم السيدة اصيبت بنوبة قلبية ومات طالبا من زيمله التوقف بسرعة وما ان توقف على جانب الطريق الحي حتى فتحت والفت بنفسها على الشارع وهي تصرخ لصوص لصوص مما اربك العصابة وجعلها تهرب خوفا من الامساك بها خاصة ان الطريق مزدحم بالسيارات في تلك اللحظات
ذكاء السيدة انقذها با

موريتانيا الحدث

شاهد أيضاً

موريتانيا: وفاة رئيس قسم بالمستشفى الوطني

موريتانيا: وفاة رئيس قسم بالمستشفى الوطني

اليوم الجديد/ أعلن منتصف نهار السبت عن وفاة رئيس قسم جراحة العظام في موريتانيا الدكتور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *