الرئيسية / الأخبار / نواكشوط تغرق..ونحن في فصل الربيع..غادروا قبل الصيف

نواكشوط تغرق..ونحن في فصل الربيع..غادروا قبل الصيف

نواكشوط تغرق..ونحن في فصل الربيع..غادروا قبل الصيف

اليوم الجديد/ مع بدء موسم الأمطار، تزداد معاناة سكان العاصمة الموريتانية نواكشوط، بسبب عدم وجود نظام للصرف الصحي بالمدينة، التي يقدر سكانها بنحو مليون نسمة.
وتشهد العديد من أحياء العاصمة انتشار المستنقعات ومخلفات مياه الأمطار، ما جعل مناطق شبه مهجورة، كما هو حال حي بغداد، أحد أقدم وأهم أحياء نواكشوط، الذي هجره سكانه منذ سنوات بسبب ارتفاع منسوب تلوث المياه فيه.
ونجمت مخلفات كثيرة عن غياب نظام الصرف الصحي، مثل انتشار الأمراض الناتجة عن المستنقعات مثل الملاريا والحمى القلاعية وغيرها من الأمراض المرتبطة بالبعوض والتلوث.
ويحذر خبراء بيئة من غرق العاصمة ككل، بفعل ارتفاع منسوب مياه البحر، وهو جعل السلطات الموريتانية تلمح مراراً إلى أن وضع نظام للصرف الصحي بالمعايير الحديثة متعذر في نواكشوط بسبب موقعها غير المناسب.
ومنذ بداية تأسيس العاصمة الموريتانية في ستينيات القرن الماضي، بدأت محاولات إقامة نظام للصرف الصحي، إلا أن هذه المحاولات كانت محدودة وفشلت بسبب الاتساع المطرد للعاصمة جغرافيا وبشريا.
وطالب مدونون الحكومة بالمغادرة قبل فصل الصيف حتى تأتي حكومة أخرى تصلح الصرف الصحي قبل تفاقم الأزمة.

شاهد أيضاً

مقدمي خدمة التعليم…على الوزارة أن تنتهي من اللف والدوران

مقدمي خدمة التعليم…على الوزارة أن تنتهي من اللف والدوران

اليوم الجديد/ أصدر مقدمي خدمة التعليم بيانا طالبوا فيه وزارة التهذيب الطني بشرح الخطة التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *