الرئيسية / الأخبار / المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا: تهدد بمعاقبة معارضي خطتها لحل الأزمة المالية

المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا: تهدد بمعاقبة معارضي خطتها لحل الأزمة المالية

المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا:  تهدد بمعاقبة معارضي خطتها لحل الأزمة المالية
المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا: تهدد بمعاقبة معارضي خطتها لحل الأزمة المالية

اليوم الجديد/ هددت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “الإيكواس” بفرض عقوبات على من يعارضون خطتها لإنهاء الأزمة في مالي، والتي تنص على “بقاء الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا في السلطة، والإسراع في تشكيل حكومة وحدة وطنية، وتنظيم انتخابات تشريعية جزئية”.

وأعلن رؤساء الدول ال15 الأعضاء ب”الإيكواس” في ختام قمة عقدوها اليوم عبر تقنية الفيديو عن بعد، حول الأزمة المالية عن “نظام عقوبات ضد من سيتخذون إجراءات تتعارض مع عملية التطبيع، التي سيتم تنفيذها قبل يوم الجمعة”، وفقا لما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

ودعت التوصيات الصادرة عن القمة إلى “الاستقالة الفورية ل31 نائبا برلمانيا تم الطعن في انتخابهم، بمن فيهم رئيس البرلمان موسى تيمبيني”، مؤكدة على تأييد توصيات الوساطة التي قادها رئيس نيجيريا السابق غودلاك جوناثان.

وقال الرئيس الدوري لمجموعة “الإيكواس” محمدو إسوفو إنه “يتعين على أغلبية الرئيس كيتا القيام بكل ما هو ممكن من أجل استقالة هؤلاء النواب، والتي ستمهد الطريق للانتخابات الجزئية”، وفي غضون ذلك، يضيف إسوفو فإن البرلمان “سيكون قادرا على العمل بالنواب الـ 116 المتبقين”.

وأوضح إسوفو أن القمة الاستثنائية دعت إلى “إعادة تشكيل سريعة للمحكمة الدستورية”، التي سيتم تعيين أعضائها الثلاثة المختارين من طرف البرلمان، بعد استقالة النواب ال31 المتنازع عليهم، وفي حالة وجود انسداد، سيكون بمقدور الرئيس كيتا تعيين أعضاء المحكمة ال9”.

ودعا المشاركون في القمة إلى “تشكيل سريع لحكومة وحدة وطنية بمشاركة المعارضة والمجتمع المدني”، كما عبروا عن تشجيعهم “بشكل خاص حراك 5 يونيو على المشاركة”، مشيرين إلى أن وزراء “الدفاع، والعدل، والشؤون الخارجية، والأمن، والداخلية، والمالية، قد يتم تعيينهم قبل تشكيل حكومة الوحدة الوطنية”.

شاهد أيضاً

موريتانيا: وزير التهذيب في افتتاح العام الدراسي

موريتانيا: وزير التهذيب في افتتاح العام الدراسي

اليوم الجديد/ قال وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح ماء العينين ولد أييه إن الاهتمام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *