الرئيسية / الأخبار / موريتانيا: آراء المدونين حول قرار عدم حجر المصابين

موريتانيا: آراء المدونين حول قرار عدم حجر المصابين

موريتانيا: آراء المدونين حول قرار عدم حجر المصابين
موريتانيا: آراء المدونين حول قرار عدم حجر المصابين

اليوم الجديد/ اختلفت آراء رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول قرار السلطات الصحية عدم إخضاع المصابين بفيروس كورونا الذين لا تظهر عليهم أعراض للحجز والاكتفاء بالحجز الذاتي لأنفسهم بين من يرى أنها خطوة في غاية الأهمية وقد طال انتظارها، وبين من يرى أن الخطوة تنصلا مبكرا من مسؤولية السلطات تجاه انتشار الوباء.
الإعلام نت رصدت بعضا من آراء رواد موقع فيس بوك وكانت على النحو التالي:

كتب النائب: محمد الأمين سيدي مولود

“من المحزن أن تتفرج على عجز بلدك عن حجز 131 مصابا، في وقت يتغلغل الفساد، ويتصدر بعض من نهبوا المليارات المشهد ويقودون صناعة القرار!”

بينما اكتفى الدكتور أحمدو ولد بلال بالتعليق:

“خطوة في الاتجاه الصحيحة”

وكتب المدون: محمد فاضل احميلي

“السلطات الموريتانية قررت حتى لا ينتشر كورونا، إلإبقاء على إغلاق الولايات بشكل صارم.

وبعد انتشار كورونا ماذا فعلت؟

قررت إغلاق الولايات بشكل صارم.”

كتب المدون عمار ابوه

“حجروا فى الفنادق ألف غني (على الأقل بمعاييرنا، حيث أنهم قادمون من الخارج)، بعشرين ألف اوقية لليوم، مدة من 14 إلى 21 يوم، مع طعام من المطاعم (و قطعا ماهم امعدلين الصدقة، و طعامهم أقل تقدير 4000 أوقية)، أي أن المحجور الواحد كلفهم 500 ألف اوقية…
عندما وصل عدد “اللعاكه” (الفقراء) 131 شخص، حشرنا من حشرنا منهم فى السكن الجامعي و أكواخ طب صباح، و البقية أمرناهم بحشر أنفسهم في منازلهم…
وفروا عليكم التبرير…انا صفاك مخضرم، و أتابع كل وسائل الإعلام العالمية، و مضطلع على ما حدث في الدول الكبرى و الصغرى و المتوسطة….
الكل يجرم الطبقية الاجتماعية التي كانت موجودة قبل الدولة المدنية….المشكلة أن الفقر متكادين فيه لحراطين  و الزوايا و لمعلين و لعرب و إيكاون، و نفس الشيء بالسبة للغنى و النفوذ…
الطبقية الاقتصادية هي الحقيقة اليوم…لا يهم ابن من أنت، و لا لونك…المهم أنك غني و نافذ…أو أبوك غني و نافذ…
#الطبقية_الاقتصادية…”

كتب الإعلامي: مولاي ابحيده

“#ألا_باط

تخلي وزارة الصحة عن التكفل بمرضى كورونا الذين لا تظهر عليهم الأعراض مريب، ويظهر تعمدها سابقا في عدم إجراء الفحوصات العشوائية وتراخيها في فحوصات المشتبه فيهم..
دول الجوار لم تفعل هذا الإجراء وهي تقوم يوميا بإحراء مئات الفحوصات والتكفل بها حتى ولو كانت بنيتها الصحية لا تقارن بما عندنا فتبقى الحالات المسجلة لدينا مريحة مقانة مع أرقامها.. !
ماذا ستقول الوزارة لأسرة لديها أكثر من خمسة أشخاص مصابيين وقامت بوضعهم في مكان واحد ولم يلتزم أحدهم بالحجز وخرج إلى مشاوريه الخاصة؟
أم ستخصص لكل اسرة شرطيا للمراقبة؟

الله يستر توف..”

بينما كتب المدون: سيدنا محمد الهادي

“الأولوية لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة واصحاب الحالات الحرجة أما من لم تظهر عليهم اعراض فا الأفضل لهم البقاء في المنازل والإلتزام با التعليمات واستعمال المواد اللتي تساعد في تقوية المناعة حتي تتغلب مناعتهم علي الفايروس ويتركو  مكانهم  لمن هو في حاجة له عدد الأطباء العامين 415طبيب بما فيهم الإطباء في الداخل والمستشفي المخصص لإستقبال مرضي الكوفيد سعته 150 سرير فقط وإن ارتفع عدد الإصابات لاقدر الله سيكون هناك ضغط كبير علي الأسر
الحكومة فعلت ما في وسعها ومنعت الفايروس من التفشي طيلة الشهور الخمس الماضية لكن عدم تعاون المواطن والتسلل غوض جهودها الآن هناك مرحلة اخري.”

كتب المدون: الناجي ولد محمد الأمين

“تنصل مبكر من المسؤولية، نحن في مجتمع مفتوح وغير منضبط ولا شك أن اجراء كهذا سيعرض الجميع لمخاطر لا نحمد عقباها.
لله الحمد لليوم الثالث لم تسجل في انواكشوط أي حالة مجتمعية وبالتالي هناك امكانية كبيرة لتطويق الفيروس بعزل المصابين حاليا وفحص جميع مخالطيهم.”

وكتب المدون: محمد ولد اندح

“هذه الخطة مهمة لتخفيف الضغط على الطواقم الطببة، وقد اتبعتها عدة حكومات قبلنا، ولكن لا بد لها من وعي كبير لدى المواطنين، والتزام تام من المصابين أنفسهم بقيود وضوابط العزل، لمنع نقل العدوى لآخرين قد يتأثرون بالفيروس، وخاصة من كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة!”

وكتب المدون: سيدنا عزيز

“هذا الإجراء الذي اتخذته وزارة الصحة هو الإجراء الأنسب وقد اتخذته دول الجوار من قبلها ،إذ لاتتكفل هذه الدول بالمصابين دون أعراض ولايتم حجرهم حتى!

حاولت السنغال في البداية التكفل بهم لكن بعد تزايد الحالات عدلت عن القرار !

كفاكم مغالطات”

وكتب المدون: محمد فاضل جعفر

“يبدو أن البعض لم يفهم أو لم يستوعب قرار وزارة الصحة الخاص بحجر من لم تظهر عليهم أعراض كورونا وسأتكلم بالحسانية لكي تصل الفكرة إلي أكثر كم منكم مع أنني لست طبيبا

جماعة عودو عارفين عن كورونا 80 بالمئة من الحالات الي تكبظ من الشباب والناس الي ما عندها أمراض مزمنة اهلها يبراو ماحتاجو للطب ؛
لاتعودو انانيين وتبقو الا روصكم هذي وقت الأزمات لابدا يخلك فيها الإيثار وليهي نعطيكم مثال بسيط
كل أسرة هون عندها ناس كبار والي منهم فيه أمراض مزمنة هذو هومة الي يالت تعود عندهم أولوية فالرعاية الصحية
أصورو معاي اسرة كبظتها كورونا كاملة الين يمتشي بيه فر وتكعد بالجامعة الجديدة ولا مستشفي الأمراض المعدية وأتم فم كاعدة تكصر اصباعها ولا هي محتاجة لعلاج ذ شمقابل ؟؟
بالعكس أص الي أنكبظ منها رواكيج المسنين والي فيهم أمراض مزمنة ومتش بيهم بيهملي هومة الي معرضين للرعاية الصحية ووضعيتهم تكد تتغير فأي وقت أم نحن لخرين الي مزلن شباب ذ أنكدو نتخطاوه مع رحمة مولان
ذ هو الي كنت نبقي نوضح و هو الي ساري مفعولو فجميع دول العالم. بما فيها سنغال ذي الي حذاكم وجاري ف إيطاليا وياسر من دول أوروبا وكتنهم أكثر منكم أنتومة أطباب وإمكانيات يغير فم اولويات وحد يالتو إكدم الناس لكبار ولا يعود يبقي الا راصو يمتش بيه وبالمقابل شيباني اوخر ماهو جابر بلاصة فالطب
وحد ماكد يعزل راصو بنفسو معنانو مايورط نحن مان شاشرة وحد ماقل عليه صحتو من وزارة الصحة لايرتجالو شي
وذ ماهو دفاع عن وزارة الصحة بي الي كليل ذاك الي نعرف منهم لافصلتني فيهم يغير ذ من باب الإنصاف و اران صندوق كورونا مان ناسيين عنو وحد كال منو 5 مايستحقها مانسمحوهالو .

المرحلة الحالية تتطلب وعيا وطنيا وبالأخص من المواطن فالحكومات المتعاقبة لم تستثمر في المواطن وهو ما اوصلنا لهذه الحال

الوعي هو المطلوب وسيكون عنوانا للتدوينة الموالية.”

بينما قرر البعض أن ينتظر حتى تأكد الخبر من جهة رسمية.

شاهد أيضاً

أكجوجت: الحرس الوطني يمنع بناء خيمة اعتصام

أكجوجت: الحرس الوطني يمنع بناء خيمة اعتصام

اليوم الجديد/ فضت قوة من الحرس الوطني صباح اليوم الخميس اعتصاما لمتظاهرين أمام مبنى ولاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *